اخرالاخبار

وقفة احتجاجية لأهالي الموقوفين في ملف عبرا امام دار الافتاء في صيدا ( 20 صورة )



نفذ أهالي المعتقلين في ملف أحداث عبرا، وقفة احتجاجية أمام دار الافتاء في صيدا، مطالبين المعنيين العمل على اصدار عفو عام يشمل جميع اللبنانيين، ومناشدين رئيسي الجمهورية والحكومة "النظر بإنصاف الى ملف ابنائهم المحتجزين ورفع المظلومية عنهم بعدما صدرت الاحكام في حقهم". شارك في الاعتصام أمهات وأخوات الموقوفين، كما وحضر متضامنا نائب رئيس المكتب السياسي ل"الجماعة الاسلامية" الدكتور بسام حمود وعضو اللجنة السياسية للجماعة في صيدا محمد الزعتري. حمود واعتبر حمود في كلمة ألقاها ان "هؤلاء الشباب الذين صدرت الاحكام في حقهم قد ظلموا ثلاث مرات، عندما كانوا ضحية الواقع المحلي والاقليمي والتعامل الكيدي نتيجة الواقع الاقتصادي والامني ونتيجة الظروف الصعبة التي يعيشها البلد، وظلموا عندما صدرت هذه الاحكام القاسية بمعزل عن طريقة اجراء المحاكمات"، منتقدا أن "بعض الاشخاص ممن اتهموا بالعمالة لاسرائيل أو اتهموا بإدخال متفجرات من اجل احداث فتنة طائفية ومذهبية في لبنان، نرى بعضهم يطلق سراحه بريئا والبعض الاخر يأخذ احكاما تخفيفية". وأكد ان "وقفتنا مع اهالي الموقوفين ليس الهدف منها التصويب على القضاء"، متمنيا على "رئيس الجمهورية الرأفة بهؤلاء الامهات ومراعاة الواقع الاجتماعي الصيداوي وان يبادر الى اجراء للعفو عن هؤلاء الشباب".






















حنان النداف - الوكالة الوطنية