اخرالاخبار

بالصور: رفض تسليمهم بطاقة الهويّة فضربوه



يكشف المواطن بول محبوب (32 عاماً- من قضاء بشرّي) الذي يسكن في منطقة قرطبون-جبيل ما حصل معه ليل أمس وكيف ضُرب بشكل "وحشيّ، من حيث لا يدري".

وفي التفاصيل، يروي محبوب التالي:

"كنت أمضي سهرتي في منزل عديلي المستقبليّ الذي لا يبعد سوى بضعة كيلومترات عن منزلي، وبينما كنت عائداً الى منزلي سيراً على القدمين، استوقفتني سيارة مدنيّة بداخلها شابّان، وفوجئت بأنّهما طلبا هويّتي وأوراقي الثبوتيّة بطريقة فوقيّة واستفزازيّة، وعرّفا عن نفسيها بأنهما من شرطة بلديّة بلاط، فرفضت إعطاءهما الهويّة، أو أي ورقة تعرّف عنّي، لانّني لم أصدّق انهما من شرطة البلديّة فهم غير مخوّلين أخذ هويّتي، خصوصاً ان لا شيء يعرّف عنهما، فلباسهما مدنيّ وسيّارتهما كذلك".

وبعد دقائق، وصلت سيّارة فيها عدد من الرّجال الذين ترجّلوا وتجمّعوا حولي وأبرحوني ضرباً حتى كاد يُغمى عليّ، وحينها وصلت سيّارة تابعة لشرطة بلديّة بلاط ونقلتني الى مستشفى "ماريتيم" في جبيل للمعالجة (الصّور المرفقة تظهر آثار الضّرب الذي تعرّض له).

يشير محبوب الى انه تقدّم بشكوى الى النيابة العامّة، وقد تبيّن أن "شخصاُ واحداً من بين المعتدين عليه كان فعلاً من عناصر شرطة البلديّة"، وفق قوله. والتحقيقات جارية لمعرفة حقيقة ما حصل في هذه اللّيلة.



MTV