اخرالاخبار

بالصور : "فرحة طفل" مهرجان لأطفال وأيتام صيدا برعاية السعودي



برعاية رئيس بلدية صيدا الاستاذ "محمد السعودي" وبمناسبة عيد الطفل أقامت جمعية الكشَّاف المسلم في لبنان - مفوضيَّة الجنوب مهرجان "فرحة طفل " بحضور الأستاذ محمد القبرصلي ممثلًا رئيس بلديّة صيدا وعضو المجلس البلدي الأستاذ "كامل كزبر" وبالتّعاون مع الإغاثة العالمية ، الرعاية الاسلامية، أرض البشر، فلسطينيي فرنسا ،فوج الانقاذ الشعبي، جمعية هنا للتنمية، وثانوية المقاصد الإسلامية للبنين .

يُعد المهرجان الأضخم من نوعه هذا العام حيث استقبل قرابة 1200 طفل ويتيم من مدينة صيدا والجوار بالإضافة إلى 130 قائد ومنشط اجتماعي، وضم المهرجان فقرات عدة منها ألعاب نفخ ،رسم على الوجوه ، أشغال يدويَّة ، مسرحيّة غنائيّة ، مسرح دمى، وعرض للساحر سام بالإضافة لألعاب كشفيَّة مميزة ، كما وزَّع على الأطفال 1258 هدية عينية .
 أشاد القبرصلي  بهذا المهرجان الكبير الذي يساهم في إدخال الفرح والسرور على أطفال مدينة صيدا والجوار والدور الذي يلعبه الكشاف المسلم على صعيد تربية الناشئة لا سيما في منطقة صيدا القديمة ليكونوا مواطنين يعتمد عليهم في المجتمع.
و هنأ عضو المجلس البلدي الأستاذ "كامل كزبر" الكشَّاف المسلم والجمعيات المشاركة على هذا النشاط المميز وتمنى عليهم التعاون المستمر في المستقبل القريب لإقامة مهرجانات مماثلة لما فيه مصلحة لمدينة صيدا وأطفالها . 
بدوره شكر مفوض الجنوب في الكشاف المسلم القائد "رامي بشاشة" الأستاذ "محمد القبرصلي" والأستاذ "كامل كزبر" على تشريفهما النشاط ورعاية بلدية صيدا ممثلة برئيسها الأستاذ "محمد السعودي" الدائم لهذه الأنشطة التي من شأنها تعزيز ثقة أطفالنا بأنفسهم ليكونوا عناصر فعالة وإيجابية في المجتمع، وقال: "بأن هذا النشاط واحد من الأنشطة العامة التي تنوي مفوضية الجنوب في الكشاف المسلم إقامتها في مدينة صيدا لاسيما في شهر رمضان المبارك وموسم الصيف ". كما شكر بشاشة الجمعيات المشاركة في هذا النشاط على حسن تعاونهم وإبداعهم ودعمهم المادي والمعنوي مما ساهم في إنجاحه وتميزه ، وأشاد بدور القادة والمنشطين الذين بذلوا أقصى ما عندهم في سبيل رسم  البهجة والسرور على وجوه الأطفال المشاركين في المهرجان .
وفي الختام لا يسعنا إلا أن نقول :" جزى الله خيرًا كل من ساهم في إنجاح هذا النشاط وجعله في ميزان حسناتنا أجمعين ."