اخرالاخبار

أساء الى الوزير ونجله فأوقف... وأعفى الوزير عنه


بعد أن أساء الى الوزير الياس بو صعب، متهماً له بالتوسّط لنجله طارق للفوز بالمرتبة الثانية في مسابقة جامعيّة، تمّ توقيف الشاب فريد الأشقر على خلفيّة الاتهامات التي وجّهها، إلا أنّ بو صعب تدخل طالباً العفو عنه.


وكتب الأشقر على صفحته على "فايسبوك" الاعتذار والتوضيح الآتي:
عطفا على المنشور الذي قمت بنشره على صفحتي الخاصة Facebook التابعة لي بتاريخ 26/2/2017 المتعلق بموضوع ابن معالي الوزير الياس بو صعب بخصوص استلامه جائزة امين عام الامم المتحدة SG دون وجه حق في مسابقة جامعة LAU، تبين لي بعد كتابة هذا المنشور ونشره انه قد تم تزويدي بمعلومات غير صحيحة وحصل سوء فهم بسبب ان الشخص الذي لم يحضر المؤتمر وتقدم لاستلام جائزة امين عام الامم المتحدة هو تلميذ آخر وليس ابن معالي الوزير وليس له اي علاقة به لا من قريب ولا من بعيد. بينما المعلومات الصحيحة وصلتني بعد يومين من تاريخ النشر وكان المنشور قد اصبح علنياً ولم استطع ان اعالج الخطأ الذي حصل ولكنني قمت بحذف المنشور عن صفحتي وانني اعتذر اعتذارا رسمياً وعلنياً من معالي الوزير والسيدة زوجته وابنه ومن جميع افراد عائلته عما صدر مني من عبارات وتجريح غير مقصودين، كونه اتى كردة فعل على معلومات خاطئة. كما أطلب من جميع من قرأ او أعاد نشر هذا المنشور الى المبادرة فوراً الى حذفه وإلغائه فوراً وعدم التصرف به تحت أي ظرف من الظروف وأعترف انني تسرعت بنشر ما نشرته وكان خطأً غير مقصود كونه بني على معلومات خاطئة وغير صحيحة.
انني أكرر اعتذاري مجدداً من معالي الوزير الياس بو صعب وأسجل له تواضعه المميز وكانت له ولا تزال مكانة خاصة في قلبي ويشرفني اتصاله الشخصي بي وانا احترمه واقدر مواقفه وتوجهاته.