اخرالاخبار

في بيروت.. وضعوا لها الطلق الإصطناعي لأكثر من 18 ساعة فتوفيت جنان


توفيت ظهر اليوم قريبة القاضي رياض أبو غيدا في مستشفى رفيق الحريري الحكومي.

ووفق معلومات خاصة لموقع “رادار سكوب”، فان قريبة قاضي التحقيق العسكري الأول رياض أبو غيدا دخلت منذ يوم الأحد الى مستشفى رفيق الحريري الحكومي، وقد توفيت اليوم بعدما أجرت عملية قيصرية، وذلك بسبب خطأ طبي وفق المعلومات الأولية. ولا تزال التحقيقات جارية لكشف كافة الملابسات.

وفي التفاصيل التي حصل عليها “رادار سكوب”، فان السيدة جنان ابو غيدا حمود ادخلت يوم الأحد الى المستشفى لوضع مولودها، وقد أعلمت الطاقم الطبي أن أكثر من طبيب أعلمها بعدم قدرتها على الولادة الطبيعية لأسباب طبية وهي بحاجة لعملية قيصرية.

إلا أن الطاقم الطبي أصر على ان باستطاعتها اجراء الولادة الطبيعية، وقد وضعوا لها الطلق الإصطناعي لأكثر من 18 ساعة الأمر الذي عرّضها لمضاعفات وقد نقلت الى قسم آخر لإجراء عملية قيصرية.

إلا أن طبيبتها التي لم تحضر، كلفت طبيبين متدرجين لإجراء العملية من دون اشراف أي طبيب اختصاصي. وقد تعرضت لنزيف حاد بسبب خطأ في التقطيب، فأعيدت الى غرفة العمليات فحضرت طبيبتها، التي قررت بعد أربع ساعات اسئصال رحمها ولكن استهلاك الوقت والتأخر في هذه الخطوة أدى الى وفاتها وفق مصادر مقربة من عائلة الضحية.

وأخيراً تبقى الكلمة الفاصلة للقضاء وللتحقيقات التي بوشرت لكشف الحقيقة وتحديد المسؤوليات.

رادار سكوب