اخرالاخبار

انتحار الطفل 'عمار' لأنه ليس لديه ملابس للعيد



أقدم طفل على الانتحار شنقاً بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة لأسرته، وخشية أن يأتي العيد وليس لديه ملابس جديدة.

وقال مصدر أمني إن الطفل اليمني عمار محمد ( 12 عاماً) أقدم على الانتحار شنقاً عن طريق ربط قطعة قماش على عنقه في سقف منزله بـحي الزنقل بمحافظة تعز وسط اليمن، من دون معرفة أسرته التي وجدته بعد ذلك جثة هامدة.

وأضاف المصدر، أن والد الطفل الذي يعمل بائعاً في بقالة صغيرة يعيش ظروفاً قاسية، مشيراً إلى أن الطفل كان أيضاً يعمل بائعاً متجولاً في أحد شوارع المدينة، وأن خوفه من الظهور أمام أقرانه الأطفال يوم العيد بملابس غير جديده دفعه للانتحار.

وقال أحد جيران والد الطفل إن الأسرة تعاني من حالة فقر مدقع بسبب الحصار المطبق على المدينة وانقطاع الرواتب منذ عام كامل.