اخرالاخبار

الحريري: الأحداث المتكررة في عين الحلوة تتطلب الحرص على القضية الفلسطينية


بادرت النائب بهية الحريري للدعوة الى لقاء لبناني فلسطيني موسع في دارة مجدليون جمعت فيه مختلف الوان الطيف الفلسطيني في لبنان “فصائل منظمة التحرير وتحالف القوى الفلسطيني والقوى الاسلامية ” مع فاعليات صيداوية وقيادات امنية لبنانية للبحث في موضوع احداث المخيم وانتهى الى اتفاق على وثيقة من اربعة بنود تؤكد على التمسك بالعمل الفلسطيني المشترك ونشر وتعزيز ودعم القوة المشتركة في المخيم وملاحقة وتوقيف الحالات الأمنية الخارجة عن القانون وعن الاجماع الفلسطيني وبلسمة جراح المتضررين من تلك الأحداث لا سيما في حي الطيري.

واستهلت الحريري اللقاء بكلمة رحبت فيها بجميع الحاضرين معتبرة ان هذا المشهد الذي نراه اليوم في هذا اللقاء هو ما يجب وما نريد ان يبقى دائما يجسد الحرص المشترك بين كل الأخوة الفلسطينيين على كل ما يجمع وفي مقدمها قضية فلسطين، القضية المركزية للشعب الفلسطيني وامن اهلنا في المخيمات ولا سيما عين الحلوة وامن اهلنا في الجوار ولا سيما صيدا حاضنة القضية والشعب الفلسطيني بكل فخر واعتزاز ، كما هو تجسيد للتعاون الفلسطيني اللبناني وتعزيز العلاقات المشتركة بما يساهم في تحصين امن لبنان والمخيمات  . واعتبرت الحريري ان الأحداث الأخيرة والمتكررة في مخيم عين الحلوة وما نتج عنها من مآس ومعاناة لأبناء المخيم ومن تداعيات على المدينة والجوار، تتطلب من الجميع بما نلمس لديهم من شعور عال بالمسؤولية والحرص على القضية والشعب الفلسطيني وامن المخيم والجوار العودة الى العمل الفلسطيني المشترك من اجل التصدي لكل الأخطار التي تحدق بمخيمهم وقضيتهم ، ولذلك فنحن نأمل ان نخرج بها اللقاء بآليات عملية تعبر عن هذه المسؤولية وبالتعاون مع القوى الأمنية والعسكرية الحاضرة اليوم معنا والذين نثمن جهودهم عالياً.