اخرالاخبار

لليوم الثاني على التوالي.. الحركة مشلولة في الادارات والمدارس الرسمية


لليوم الثاني على التوالي التزمت الادارات والمدارس الرسمية بالاضراب العام احتجاجا على عدم تطبيق قانون سلسلة الرتب والرواتب.

وقد افادت الوكالة الوطنية للاعلام انه لم يكن إلتزام موظفي الإدارات في محافظة عكار بالاضراب شاملا لا سيما في سرايا حلبا مركز المحافظة حيث فتحت مراكزها والعمل فيها شبه طبيعي. ففي المحكمة المدنية اقتصر العمل على جلسات الموقوفين فقط. أما طبابة قضاء عكار فاقتصر العمل فيها على ملفات الاستشفاء للمرضى لدخول المستشفى.

وتم إقفال مركز نفوس حلبا في السرايا حيث امتنع الموظفون كليا عن العمل، الى جانب بعض الدوائر التي فتحت أبوابها لكن دون عمل، كذلك الأمر في "أوجيرو"، ووزارة العمل في حلبا وفي المدارس الرسمية والثانويات والمهنيات الرسمية والجامعات باستثناء بعض المدارس الخاصة. وكان العمل في مصلحة المياه في حلبا طبيعيا وفي بلدية حلبا شبه طبيعي.

اما في صور، فقد التزمت الادارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات في القضاء التزاما تاما بالاضراب المفتوح الذي دعت اليه رابطة موظفي الادارة العامة وهيئة التنسيق النقابية. وتوجه عدد من الموظفين للمشاركة في الاعتصام أمام السراي الحكومي في رياض الصلح.

جنوباً ايضاً، توقف العمل في مختلف الادارات العامة والحكومية في السراي الحكومي في النبطية ومرجعيون وفي المدارس والثانويات والمهنيات الرسمية، حيث لم تنطلق الدراسة كما كان مقررا اليوم في المدارس الرسمية التي توقفت عن تسجيل الطلاب ورفضت استقبالهم، بناء لدعوة من رابطتي التعليم الاساسي والثانوي في الجنوب والنبطية.

كما التزمت بالاضراب نقابة العاملين في المدارس الخاصة ورابطة العاملين في الجامعة اللبنانية، ونقابة العاملين في مستشفى نبيه بري الجامعي الحكومي في النبطية، البلديات، نقابة مستخدمي الضمان وعمال أوجيرو ومصالح الكهرباء والمياه والمصالح المستقلة كافة. وطاول الاقفال المدارس الخاصة ايضا في المنطقة.

وفي زحلة، موظفي الادارات العامة والمدارس الرسمية في زحلة يواصلون اضرابهم عن العمل لليوم الثاني على التوالي، حيث حضر الموظفون الى مكاتبهم لكن من دون انجاز اي معاملة، وذلك التزاما بقرار هيئة التنسيق النقابية والاتحاد العمالي العام لجهة دفع رواتب الموظفين وفق القانون الجديد لسلسلة الرتب والرواتب.