اخرالاخبار

موظفو المستشفيات الحكومية التزموا بالاضراب


نفذت الهيئة التأسيسية لنقابة عمال موظفي المستشفيات الحكومية في لبنان اضرابا عاما وشاملا في كافة المستشفيات الحكومية على الاراضي اللبنانية في ظل تخلف المسؤولين عن تحقيق الوعود والقوانين ولا سيما القانون 46 المتعلق بسلسلة الرتب والرواتب والتزاما بقرار الاتحاد العمالي العام الذي صدر يوم امس وذلك لرفع الصوت وايصال رسالة واضحة مفادها بأن موظفي المستشفيات الحكومية جاهزون في اي وقت للتحرك الشامل في كل لبنان اذا استمر التعاطي مع حقوقهم في هذا الشكل.

ودعت الهيئة مجددا "جميع المعنيين في وزارة الصحة العامة لتطبيق تعليمات وزير الصحة العامة غسان حاصباني التي اطلقها من باب الشفافية في التعاطي والحرص والعناية بالقطاع الصحي الرسمي في اجتماع الهيئة الاخير معه في مكتبه في حضور رئيس الآتحاد العمالي العام الدكتور بشارة الاسمر والمستشار القانوني للاتحاد والتي تنص على البدء فورا بعمل اللجان المنبثقة عن وزارة الصحة العامة والاتحاد العمالي العام وممثلي لجان المستشفيات الحكومية والشروع بشكل عاجل وطارئ بوضع مسودة المراسيم التطبيقية وجداول الرواتب حسب المادة17 من القانون 46 التي تنصف موظفيها والتي من دونها لا يمكن للموظفين وبشكل قاطع قبض اي رواتب حسب قانون السلسلة الجديد لا عند نهاية الشهر الحالي او حتى في اي وقت آخر".

ودعت الهيئة وزيري الصحة والمال للتعاون والعمل الجدي في سبيل ايجاد آلية عاجلة لفصل الرتب والرواتب عن الانتاجية والتحصيل لكي يتسنى للموظف قبض راتبه بشكل طبيعي عند نهاية كل شهر دون منة من احد ودون اعتصامات وتحركات احتحاجية انهكت كاهله.

وفي هذا السياق، اعتصم عمال وموظفو ومستشفى الهراوي الحكومي في زحلة في باحة المستشفى للمطالبة بحقوقهم. 
الوكالة الوطنية للاعلام