اخرالاخبار

بالصور.. كهوف وفيسفساء واعمدة من رخام تزنر "رأس صور "


صورـ فادي البردان

يزخر الجزء الغربي من شاطىء صور بمغاور وكهوف كما تستلقي عليه اعمدة رخامية يضربها الموج من كل مكان من دون ان يزحزحها.

هذه الكهوف التي حفرها الانسان عبر اكثر من حضارة مرت لاتزال ظاهرة للعيان ، بعضها تدخله عبر شباك يطل على الماء وقد علته قنطرة من الحجارة الرملية وبعضها الاخر مشرع للريح والهواء ولا يصله الموج ،وقد زينت ارضه وجدرانه بحجارة رملية حمراء

اما الاعمدة الرخامية المسلتقية فلها مثيلات في عرض البحر كما يقول الغواصون وهي تعود بنظرهم الى الحقبة الرومانية نظرا لتشابهها مع نظيراتها في موقعي اثار صور البرية والبحرية.