اخرالاخبار

بأداءٍ مُذهل يتأهّل المُنشد "وليد علاء الدين" إلى المرحلة النّهائيَّة من برنامج مُنشد الشَّارقة ويرفع إٍسم بلده لبنان



المُنشد اللّبناني "وليد علاء الدين"، صوت جهوريّ مُذهل ترقص نبضات القلب على أنغامه، مزيجٌ من أحاسيس الفؤاد وتعاليم إنشاديَّة صقلها لتتوحّد برقيّ فنّ هادف، فتختصر المسافات وتدقّ أبواب القلوب ما إن تصل إلى آذان صاغية باحثة عن الاستماع لصوتٍ كاللَّحن وكلام بمثابة رسالة لنشر الفنّ الهادف.

حمل الوطن في قلبه وأصرّ أن يرفع العلم اللّبناني في الشَّارقة. بهذا الإصرار والرَّغبة في التّميّز أطلّ المُنشد اللّبناني وليد علاء الدين في برنامج "مُنشد الشَّارقة" بصوته العذب  فأذهل اللّجنة والحضور بصوته وإحساسه… وليد مثّل بلاد الأرز خير تمثيل.

إنطلاقًا من حلم اللّبناني بالفوز وبرفع إسم بلده في الشّارقة نتوجّه إلى كلّ قلب نابض بحبّ الوطن، إلى جميع أهل الصّحافة والاعلام إلى أسرة موقع البهاء بحشد الدّعم لوليد، فبرنامج “مُنشد الشَّارقة” نوع من أنواع برامج الهواة ولكن الغايه منه الارتقاء بالفنّ الهادف، ووليد لبنانيّ يمثّل وطنه أمام الآلاف من عشّاق الفنّ الهادف في الدّول العربيَّة… من أجل أن يرفرف العلم اللّبناني في سماء الفنّ الهادف ويلمع نجم المُنشد اللّبناني من الشّارقة إلى أنحاء العالم كافّة.

 نرجو التّصويت للمُنشد وليد علاء الدين على الرَّابط التّالي:



munshid-final-2017.questionpro.com



أو الدّخول عبر الصّفحة الرّئيسيَّة على الرَّابط التَّالي:

http://munshid.smc.ae/


 فالموهبة وحدها لا تكفِ، وضمان المنافسة على الفوز باللّقب يتطلّب تكثيف التّصويت ليعلو إسم بلاد الأرز ويفوز اللّبناني بلقب  "مُنشد الشَّارقة"