اخرالاخبار

إبنة الـ12 عاماً طعنت زوج والدتها مرتين... "أنت ملاكي الحارس"



غرزت ابنة الـ 12 عاماً سكينين في ظهر زوج والدتها في محاولة منها لمنعه من مهاجمة والدتها، وفق ما نقل موقع "ميرور" البريطاني.

والفتاة الشجاعة، التي لم يعرف عنها إلا أن اسمها ماكارينا، طعنت فيكتور غونزاليز عندما كان يهاجم زوجته جورجيلينا فردان في منزلهما في مدينة سان فرانسيسكو سولانو في بوينوس آيريس، ثم تسلقت السياج لتتمكن من الهرب، وقد أصيبت بجروح في رجلها بسبب سقوطها.



ووصلت الشرطة إلى مكان الجريمة لتجد غونزاليز والسكينين في ظهره.

نقل إلى المستشفى وحالته الآن مستقرة، ولم يتضح حتى الساعة ما إذا تمت إدانته أو لا.

وبلّغ شهود أن شجاراً كبيراً دار بين غونزاليز وزوجته (30 عاماً) قبل عملية الطعن. والطعنة الأولى لم تساعد على إيقافه ما دفع بمكارينا إلى طعنه مرة ثانية.

وأفاد رئيس قسم الإصابات في المستشفى فيسانت بورتال أن "الفتاة موجودة في غرفة تحت المراقبة بسبب وجود كسرين في ساقها، وتم الكشف عليها من قبل الأطباء.

وأصيبت والدتها بجروح بسيطة في عنقها بسبب مهاجمة غونزاليز لها وهو يحمل سكيناً.

ووجهت الوالدة رسالة إلى ابنتها "خلصت حياتي، أعتذر منك لأنني جعلتك تعيشين هذا الأمر، أنت ملاكي الحارس وأنا أخجل من النظر إليك".