اخرالاخبار

رمى طفليه من نافذة المنزل في الطابق السادس


أقدم رجل على رمي طفليه من نافذة المنزل في الطابق السادس ليجنبهما الموت المحتم بسبب حريق في المبنى.

وفي التفاصيل، فقد أجبرت العائلة على ترك المنزل عن طريق القفز من النافذة هرباً من الحريق المندلع فيه. وبعدما رمى الأب طفليه قفز هو أيضاً ولكنه توفي أثناء نقله إلى المستشفى.

ولحسن الحظّ، نجا الصبي البكر البالغ من العمر 12 عاماً، إلا أنه الآن في المستشفى يتلقى العناية اللازمة لحالته الصحية الحرجة، في حين أن الصبي الصغير البالغ من العمر 3 أعوام، نجا بأعجوبة بعدما أمسك به بعض الأشخاص في المكان.

والجدير ذكره، أن زوجة الرجل توفيت أيضاً بسبب القفزة المتهورة. وقد قيل إن سبب الحادث هو انفجار لقارورة غاز في الشقة بروسيا.

المصدر: وكالات