اخرالاخبار

ما الذي أسمته بريطانيا "الوحش القادم من الشرق"؟ 28-2-2018


تساقطت الثلوج فوق مناطق واسعة في بريطانيا في موجة شديدة البرودة قادمة من سيبيريا أطلق عليها اسم "الوحش القادم من الشرق" وأدت إلى إغلاق مدارس وأربكت خطط السفر لآلاف الناس.
  
وشهدت مناطق في شرق بريطانيا هذا الأسبوع تراكما للثلوج بارتفاع عشرة سنتيمترات وقالت هيئة الأرصاد الجوية البريطانية إن درجات الحرارة قد تتراجع إلى نحو عشر درجات مئوية تحت الصفر في بعض المناطق الريفية.
 
وألغيت خدمات قطارات وبعض الرحلات الجوية بينما نبهت الشرطة السائقين إلى توخي الحذر وهم يواجهون العواصف الثلجية والجليد.
 
وفي لندن، غطت الثلوج أجزاء من وستمنستر وضربت عاصفة ثلجية قصيرة الأمد حي كناري وارف المالي.
 
ومن المتوقع أن يستمر الطقس شديد البرودة بقية الأسبوع.