اخرالاخبار

"أونروا" تحذر من آثار "كارثية" في غزة بفعل نقص التمويل



قالت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) إن الآثار المترتبة على وقف المساعدات الأميركية ستظهر واضحة خلال نيسان القادم، حيث تعاني الوكالة من صعوبة في توفير الأموال اللازمة لشراء المواد الغذائية المقدمة كمساعدات للاجئين.

وحذّر المدير المختص بشؤون قطاع غزة في الوكالة ماتياس شماله، من أن تقليص الإمدادات الغذائية في قطاع غزة سيكون له "آثار كارثية".

وشكك شماله في تصريحات لإذاعة بافاريا الألمانية الجمعة، في قدرة "أونروا" على شراء المواد الغذائية الضرورية للربع الثاني بداية من نيسان حتى حزيران بسبب نقص الأموال.

تجدر الإشارة إلى أنّ "أونروا" تدعم نحو مليون شخص في قطاع غزة بمواد غذائية وتشغل 267 مدرسة و21 مؤسسة صحية هناك.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلنت تجميد مساعدات بنحو 65 مليون دولار للضغط على الفلسطينيين لإجراء مفاوضات سلام مع إسرائيل.