اخرالاخبار

هلع بعد دراسة تؤكد تلوث عبوات المياه البلاستيكية في لبنان ..ووزارة الصحة غير قلقة! 16-3-2018





كشفت دراسة حديثة أن عبوات المياه لعدد من كبرى العلامات التجارية في العالم ملوّثة بجزيئات من البلاستيك لا يُعرف بعد مدى أخطارها الصحية.

وعمد الباحثون معدو الدراسة إلى فحص أكثر من 250 عبوة مياه في تسعة بلدان منها لبنان والهند و الولايات المتحدة، وتبيّن لهم أن 93% من العينات لشركات مثل "أكوا" و"أكوافينا" و"داساني" و"إيفيان" و"نستله بيور لايف" و"سان بيلغرينو" ملوّثة بالبلاستيك.

والجزيئات التي وجدت في العيّنات هي جزيئات بوليبروبيلين والنايلون وبولي إيثيلين تيرفثالات.

ورجّحت الباحثة شيري ماسون في حديث لوكالة فرانس برس أن يكون معظم هذا التلوّث ناتجا عن تعبئة المياه في العبوات البلاستيكية.

وقد أثار خبر تلوث عبوات المياه لعدد من كبرى العلامات التجارية في العالم بجزيئات من البلاستيك هلعاً وقلقاً لدى شريحة كبيرة من الناس. ليس سهلاً ان تعرف انه حتى المياه من الماركات العالمية تحتوي على جزيئات من البلاستيك. هذه الدراسة التي أعدّتها منظمة "أو آر بي ميديا" بالتعاون مع جامعة نيويورك الحكومية نشرتها وكالة "فرانس برس"، لم تُثر خوف وزارة الصحة التي اعتبرتها وفق رئيسة مصلحة الهندسة الصحية في وزارة الصحة داليا منصور انها "دراسة غير علمية ولم تتبناها منظمة الصحة العالمية".