اخرالاخبار

إطلاق شبكة الحماية المجتمعية في صيدا برعاية السعودي 16-3-2018



 احتفل بإطلاق شبكة الحماية المجتمعية في منطقة صيدا والجوار برعاية رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي. 

ونظمت الاحتفال جمعية "بصمة" الشبابية وجمعية التنمية للإنسان والبيئة، بالتعاون مع تجمع المؤسسات الأهلية في منطقة صيدا والحكومة الكندية ومنظمة "ميرسي كوربس"، في حضور المهندس السعودي والسفير عبد المولى الصلح وحشد من الشخصيات وممثلي الهيئات الإجتماعية والخيرية والشبابية اللبنانية والفلسطينية ومؤسسات الإسعاف والإنقاذ، وكان في إستقبالهم رئيس "جمعية التنمية للإنسان والبيئة" فضل الله حسونة.

بداية ترحيب من عريفة الاحتفال منار البقار، ثم كلمة المهندس السعودي الذي نوه فيها ب"المشروع وبالقيمين عليه"، معتبرا أنه "يخدم المجتمع ويؤسس لتنمية الشباب والمرأة والأسرة وتشكيل عامل الحماية المجتمعية الضروري لنمو الأجيال العتيدة تقدمها". وأكد "بأن بلدية صيدا ستظل مفتوحة للجميع دون إستثناء ولكافة أبناء المدينة والجوار على إختلاف مشاربهم".

المنسق العام لتجمع المؤسسات الأهلية في صيدا والجوار ماجد حمتو لفت إلى "أن شبكة الحماية المجتمعية تضم مجموعة من الجمعيات والافراد تمثل فئات المجتمع المحلي، يعملون بهمة عالية من اجل ترجمة الافكار إلى افعال في مجال الحماية المجتمعية انطلاقا من الاتفاقات الدولية التي تضمن مجموعة من الحقوق الاجتماعية الخاصة بتمكين الشباب".

من جهته، ممثل منظمة "ميرسي كوربس" محمد مشيرفي عرض ل"دور المنظمة في صوغ وتشكيل لشبكة الحماية المجتمعية في منطقة صيدا والجوار لتبصر النور من أجل تحقيق أهدافها". 


ثم كلمة مديرة مركز "بصمة" ليلى البوظ وللقسم الشبابي فيه القاها موفق الجاربان، تلا ذلك عرض فيلم وثائقي لأبرز نشاطات مركز "بصمة" و"ميرسي كوربس"، بالتعاون مع جميعة "التنمية للإنسان والبيئة".