اخرالاخبار

نقابة عاملي المستشفيات الحكومية يتوجهون نحو الاضراب المفتوح 20-2-2018




أعلنت الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المستشفيات الحكومية في لبنان، في بيان اليوم، "التوجه نحو الإضراب المفتوح والكامل في كل مستشفيات لبنان الحكومية بدءا من الأسبوع المقبل إلى حين إقرار سلسلة الرتب والرواتب".

وأشارت الهيئة الى انه "بعد مرور الكثير من الوقت، ونحن عالقون أمام طريق مسدود ولا نعرف وجهة مسار تطبيق قانون سلسلة الرتب والرواتب بشقيها المتعلقين بتعديل الرواتب وبتعديل دوام العمل المتمثل بال35 ساعة عمل أسبوعيا، والتي تأخرت لسبعة أشهر حتى الآن بما يترافق مع هذا التأخير من مفعول رجعي، إضافة إلى أننا لا نعرف متى سيكون تاريخ إقرارها في مجلس الوزراء أو تاريخ بتها بشكل نهائي من قبل الوزارات المعنية فيها، فإننا، ونظرا لضيق الوقت المتبقي الذي لا نملكه أصلا وبعد المناشدات العدة والإعتصامات المتفرقة والإضرابات والوعود المتكررة، نذكر بضرورة إقرارها في مجلس الوزراء قبل نهاية الأسبوع الحالي وإلا فسوف نجد أنفسنا مجددا مرغمون للاعتذار من أهلنا المرضى واللجوء للاقفال العام والمفتوح بداية الأسبوع المقبل والتوقف الكامل عن العمل وعن إستقبال كافة الحالات الحامية والباردة منها، وإقفال مداخل كل المستشفيات الحكومية العاملة على الأراضي اللبنانية ومداخل الطوارىء، والتحرك للاعتصام في أي مكان نراه مناسبا لنوصل صوتنا بهدف تحصيل حقوقنا".

وناشدت رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيسي مجلس النواب نبيه بري والوزراء سعد الحريري "التدخل فورا لفرض تطبيق القانون والتدخل مع الوزراء المعنيين لإيجاد حل لأزمتنا قبل فوات الأوان، وقبل التوجه إلى مؤتمر باريس، وقبل حلول موعد الإنتخابات النيابية حيث لا يعود للكلام أو الوعود أي قيمة فعلية على أرض الواقع، لا بل يرمي المشكلة إلى أجل غير مسمى ويدخلنا في نفق مظلم غير معلومة نهايته".