اخرالاخبار

افتتاح معرض للانتاج الحرفي والصناعات اليدوية والغذائية في المنية 15-4-2018




نظمت الجمعية النسائية الخيرية في المنية، بالتعاون مع بلدية المنية، حفل افتتاح معرض للانتاج الحرفي والصناعات اليدوية والغذائية في الحديقة العامة في المنية، برعاية رئيس الحكومة سعد الحريري ممثلا بالامين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري، وحضور رئيس بلدية المنية ظافر زريقة وشخصيات وفعاليات.

بعد النشيد الوطني، القت رئيسة الجمعية ناديا وهبة كلمة أكدت فيها أهمية هذه الأنشطة التي تحافظ على عادات وتقاليد البلدة.

والقى راعي الحفل احمد الحريري كلمة أكد فيها وقوف تيار المستقبل الى جانب هذه الأنشطة، ناقلا تحيات الرئيس الحريري الى جميع المشاركين.

وألقى زريقة كلمة أكد فيها أن "المنية التي تعاني ما تعانيه من ضعف الموارد والقدرة على التمكين والتحفيز المجتمعي هو القديم الحاضر، وتعلمون ونعلم ان ولادة الحلول والتطوير والتمكين الاقتصادي والاجتماعي لهذه الحالات، مرهون ببلورة أفكار خلاقة ومفاهيم متنوعة وطرق عمل تفتح آفاقا جديدة، أعني التوصل - على الصعيد المجتمعي - الى حياة كريمة، وإيجاد فرص متساوية لجميع أفراد المجتمع للتطور الاقتصادي والاجتماعي والشخصي بعيدا عن التمييز بين أبناء المجتمع الواحد".

وقال: "يقوم الحرفيون بالحفاظ على تراثنا الثقافي مع التكيف مع معطيات التكنولوجيا المعاصرة واستخداماتها. وبذلك فهم يمثلون جسرا بين الماضي والحاضر والمستقبل، وهذا اللقاء يتيح الفرصة للحرفيين لإستعراض خبراتهم والمشاركة بتجاربهم من أجل ترسيخ وتوطيد الانتماء للمنطقة والمحافظة عليها وعلى تراثها وفتح أسواق جديدة للمنتجات".

وتابع: "المعرض الحرفي اليدوي الذي نحن في صدده اليوم هو عمل ممتاز ومهم جدا لابراز دور المرأة في المجتمع، بحيث أن المرأة هي فعلا وقولا نصف المجتمع ودورها كبير جدا ومهم في حياة الاوطان المتطورة مؤمنة دائما بروح السلام والمحبة والعطاء، والمرأة قادرة أن تكون ايضا رأس حربة في نهضة الشعوب والمجتمعات وفي شتى المجالات، وهي الى جانب الرجل في ورشة التحديث".

وختم: "أملنا كبير بدولة الرئيس سعد الدين الحريري لاهتمامه بهذه الجمعيات الناشطة في المجتمع، والتي تساعد على تحريك عجلة النمو الاقتصادي في المنية وجوارها، ونحن في بلدية المنية نعمل دوما من اجل ابراز هذه الانشطة الهادفة والتي تمثل قيمنا وعاداتنا، والوقوف الى جانب هذه المؤسسات في أي نشاط تقوم به، يصب في خدمة النهوض بالمجتمع المنياوي، والحفاظ على المنتجات القروية والتراث القروي منعا من اندثاره، ونفتخر بان تكون هذه الجمعيات العضو الفاعل في الحياة الاقتصادية والاجتماعية، ونحن ندعم دوما هكذا معارض ونقف الى جانب القيمين عليها".
وانتهى اللقاء بجولة في أرجاء المعرض وحفل كوكتيل.