اخرالاخبار

أحمد الحريري: الرئيس المكلف مصمم على حكومة ائتلاف وصبره طويل


شدد الأمين العام لـ”تيار المستقبل” أحمد الحريري على “أن الرئيس المكلف سعد الحريري مصمم على حكومة ائتلاف وطني، وهذا يعني ان لا مكان لحكومة اكثرية”، لافتاً إلى أن “الائتلاف الوطني يعني مشاركة المكونات السياسية الاساسية في البرلمان، ولا يعني عزل اي مكون رئيسي، او تسليم أي مكون القدرة على تعطيل الحكومة”.

وإذ أكد أن “لا مكان لليأس في قاموس الرئيس الحريري”، قال في حوار مع الاعلامية وردة الزامل، عبر “إذاعة الشرق”، ضمن برنامج “صالون السبت”، أن “الجميع يعلم أن الرئيس الحريري صبره طويل”، مشيراً إلى “أنه يمد يده للتعاون مع الجميع، ونحن اليوم خلفه للبناء على الايجابيات”.

وكشف أحمد الحريري “أن اجتماع الرئيس المكلف مع رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل كان اكثر من جيد، وأن هناك اعادة انتظام للعلاقة بين “تيار المستقبل” والتيار الوطني الحر”، لافتاً إلى “أن قنوات “المستقبل” والرئيس الحريري مفتوحة مع الجميع من دون استثناء، ولا قطيعة مع أحد”، ومشيراً إلى أن “اللقاء مع رئيس مجلس النواب نبيه بري جاء في سياق دوره المساعد  في فكفكة بعض العقد الموجودة”.

وشدد على أن “الرئيس الحريري متمسك بالتسوية السياسية الى آخر يوم بالعهد، لأنها تعني استمرار الاستقرار الامني والسياسي وحماية مؤتمر سيدر والانطلاق بالمشروع الاستثماري الذي يحمي اقتصاد البلد ويوقف الانهيار”، معتبراً أن “علاقة التيار الوطني الحر بالقوات اللبنانية لا بد أن تعود للانتظام، لأنها مفتاح أساسي لعودة الانتظام السياسي إلى البلد وتشكيل حكومة”.

وأكد أحمد الحريري أن “تشكيل الحكومة يتم تحت سقف المؤسسات وليس في الشارع، وسبق للجميع أن اختبر ما تجنيه لعبة الشارع من ويلات على البلاد والعباد”، لافتاً إلى أن “حماية لبنان هي مسؤولية الجميع في البلد وليس على شخص واحد”.

وأشار إلى “أن “تيار المستقبل” يؤيد أي تشريع يتعلق بمؤتمر “سيدر” باعتبار الرئيس الحريري مؤتمن على تنفيذ مقررات هذا المؤتمر، وهذا ما أبلغه الرئيس الحريري للرئيس بري في لقائهما الأخير”.

وشدد على موقف “تيار المستقبل” الرافض للتطبيع مع النظام السوري، وقال :ذلك لن يحصل، “ما يحلموا”، وتحديداً مجموعة السياسيين الذين يحاولون الضغط بأن عودة النازحين لا يمكن أن تحصل إلا بعودة التطبيع مع النظام السوري. عودة النازحين تتم ضمن المبادرة الروسية، وهنا لا أعرف كيف لهؤلاء أن يتحدثوا بهذا المنطق، ويقدموا سوريا على أن دولة مستقلة، فيما اصبحت اليوم تحت الاستعمار الروسي، وانا آسف لهذا الامر بأن تكون دولة عربية تحت الاستعمار”.

ورفض أحمد الحريري ما يروجه بعض الإعلام عن محاكمات داخل “تيار المستقبل”، وقال :”كلمة محاكمة كبيرة. ما يجري هو عملية إصلاحية للخلل الذي وصعنا يدنا عليه من خلال مراجعة مسار الاستحقاق الانتخابي”.

وجدد التأكيد على “أن “تيار المستقبل” ماضٍ في مسار فصل النيابة عن الوزارة “، وقال :”هذا قرار الرئيس سعد الحريري، ونتمنى أن يتم توزير سيدات في الحكومة المقبلة”.