اخرالاخبار

ما علاقة الداعية التركي بانتحار 3 فتيات بينهن ملكة جمال؟!



يستمر التحقيق والبحث حول الداعية التركي عدنان أوكتار الذي أثار الكثير من الجدل ، ويوماً بعد آخر تتفتح ملفات لجرائم أخرى يثبت تورطه بها. 

وبحسب ما جاء في صحيفة خبر تورك فإن السلطات التركية أعادت فتح ملفات انتحار 3 فتيات انتحرن سابقاً في فترات مختلفة، وذلك لتورط أوكتار وشبكته في شبهات حول انتحارهن.

ومنذ اعتقال الداعية  التركي عدنان أوكتار الذي يدعو نفسه باسم «هارون يحيى»، الشهر الماضي، مع أفراد من شبكته يصل عددهم إلى 200، ضمن تهم عديدة، وهي الخطف القسري، والاعتداء الجنسي، واستغلال أطفال جنسياً، والتجسس السياسي والعسكري، بدأت جرائم سابقة تتكشف واحدة تلو الأخرى، تشير إلى شبهات تورطه وتنظيمه فيها. حيث وصل إلى الشرطة أكثر من 250 بلاغاً ضده وشبكته.



انتحرت قبل 30 عاماً في عام 1988 انتحرت الشابة نيل كاكافان ( 18 عاماً)، حيث رمت بنفسها من الطابق العاشر لإحدى البنايات الواقعة في منطقة كاديكوي بإسطنبول.

كاكافان تزوجت في مرحلتها الجامعية الأولى، أُم لطفل، وتطلقت قبل أن تتخرج في الجامعة، وتم الحديث في ذلك الوقت عن أن السبب مشاكل نفسية دفعت الشابة نيل إلى الانتحار، إلا أن شعبة الجرائم المالية نفت ذلك، وأعلنت أن الشبهات تدور حول أوكتار وتنظيمه، وأن بصمات خفية وراء انتحارها.

في عام 2002 عُثر على «آهو باشاكاي» داخل خزانة ملابسها مشنوقة، في منزلها الذي يقع في أرناؤوط كوي بإسطنبول. يذكر أنّ آهو باشاكاي كانت قد اشتركت في مسابقة ملكات جمال العالم التي أقيمت في العام 1995 ووصلت لنصف النهائي. كما أنّها ابنة الدبلوماسي والقنصل التركي السابق كايا باشاكاي. لم تذكر أي أسباب حقيقية آنذاك دفعتها للانتحار، ولكن فرق الأمن أعادت فتح ملف القضية والتحقيق بها للاشتباه بوجود يد لأوكتار وتنظيمه في انتحار آهو باشاكاي. قضية الانتحار الثالثة أما القضية الثالثة فهي التي حدثت عام 2000 في منطقة بيوك شكمجة بإسطنبول، حيث عثرت الشرطة التركية على نوراي تينار منتحرة داخل بيتها، وتمت إعادة فتحها للاشتباه بارتباط أوكتار وشبكته فيها.

هذا ما أعلنته شعبة الجرائم حتى الآن في إطار تحقيقها في جرائم أوكتار دون تقديم مزيد من التفاصيل. 

وأثار أوكتار الجدل بجلبه نساء للرقص أثناء تقديم أحد برامجه. ووصفه رئيس الشؤون الدينية التركية بأنه مختل عقلياً. ويتابع فيديوهاته على توتيوب الملايين إذ يظهر وهو يرقص مع النساء أو يجلس وينظر إليهن بينما يتمايلن أمامه.