اخرالاخبار

جربٌ في سجن رومية؟



بعد تداول معلومات صحافية تفيد "أنها تلقت اتصالات من سجناء في سجن رومية المركزي تشكو من انتشار حساسية جلدية بين معظم السجناء في شكل يشبه الجرب حيث اشتكى السجناء انفسهم ان أحداً من الأطباء القيمين على السجن لم يبادر إلى إيجاد علاج فوري لحالة نزلاء السجن التي تتفاقم يوماً بعد يوم". أفادت مصادر مطلعة "المركزية" أن نحو عشرين سجينا من أصل 3500 موزعين على عدة مبان من السجن يعانون من أمراض جلدية مختلفة وليس من الجرب. وأكدت أنه تمت معاينتهم وهم يتلقون العلاج اللازم. وطمأنت الى أن "الامر لا يدعو الى الهلع، لأن حتى لو كان جربا، فإن علاجه سهل ومتوافر، ولا وجود لحالة انتشار أو عدوى لمرض معين بين السجناء، خصوصا أن المصابين موزعون على مبان مختلفة وليسوا في مبنى واحد".