مدرسة الاستجابة

وزير التربية يعلن موعد انطلاق العام الدراسي.



أشار وزير التربية والتعليم العالي ​طارق المجذوب​، أن "خطة العودة الآمنة إلى المدارس من صلاحيات المديرية العامة للتربية"، لافتاً إلى أن "الخطة أصبحت جاهزة وتمت الموافقة عليها، وسيتم إطلاقها في الأسبوع الذي يلي المقبل".
 
وفي مداخلة عبر قناة "الجديد"، رأى المجذوب أن "تصريح رئيسة ​المركز التربوي للبحوث والإنماء​ الدكتورة ​ندى عويجان​ غير مدروس، ولا يعبر عما يجري في ​وزارة التربية​"، داعياً إياها إلى "إنجاز ما طلب منها تحضيراً للعودة الآمنة للتدريس".
 
وأعلن أن "العام الدراسي سيبدأ بين أيلول وتشرين الأول المقبل"، مشدداً على أن "الوضع لا يحتمل تسجيل مواقف في غير مكانها".

وكانت رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء ندى عويجان اكدت "أننا لسنا جاهزين لبدء التدريس في ايلول"، وعددت الأسباب التي أوصلت القطاع التربوي إلى هذه الحال على المستويات كافة.
 
وكشفت عويجان في مقال كتبته عن "فسحة الأمل المتاحة لكي نخرج من هذه الحال ونستعيد المبادرة، والتي يمكن اختصارها باعتماد الحلول الموضوعيّة الّتي يمكن تنفيذها سريعًا وابرزها دعم منصّة التّعلم الرّقميّ الّتي أطلقها المركز التّربويّ (منصّة رسميّة مجّانيّة) وتأمين استمراريّتها، وتعزيزها وتقديمها مجّانًا للمدارس كافّةً، الرّسميّة منها والخاصّة، وشرعنة إنشاء "المدرسة الافتراضيّة اللّبنانيّة المركزيّة Central Lebanese Virtual School"، وتشغيلها من خلال هيكليّة المركز التّربويّ للبحوث والإنماء، وتأمين مجانيّة الإنترنت التّعليميّ السّريع مع وزارة الاتّصالات وأوجيرو وشركات الموبايل.وتأمين التّيّار الكهربائيّ، وتأمين ودعم تجهيزات مقبولة الكلفة والمواصفات، للعائلات المحتاجة، ودعم السّلّة التّربويّة من قرطاسيّة وكتب وحقيبة وتوابعها".


ليست هناك تعليقات