مدرسة الاستجابة

كورونا في لبنان: أيام صعبة‎!‎



نبّه رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي، الشعب اللبناني إلى ضرورة التزام كل ‏إجراءات الوقاية للتخفيف من الإصابات بكورونا بعد أن انتشرت بشكل مخيف، قائلاً: “لا مناص ‏من الالتزام بالتباعد، واستخدام الكمّامات، وعدم الاختلاط، ممّا يوفّر على اللبنانيين خطر الحجر ‏في المستشفيات‎”.‎
وحذّرعراجي في حديثٍ مع “الأنباء”، من أنّه “أمامنا أيامٌ صعبة، وعلينا مواجهتها بكل حكمة ‏وتروٍ”، معتبراً أن “إقفال البلد لفترتين قريبتين غير كافٍ، لكنّه على الأقل يحد من الانتشار”، ‏مطالباً الحكومة باتخاذ كافة الاجراءات الوقائية لحماية المواطنين، كما شدّد على أن المستشفيات ‏الحكومية والخاصة عليها أن تكون في جهوزيةٍ تامة لاستقبال المصابين‎.‎
واشار الى أن وزارة الصحة تقوم بواجبها، لكن المسؤولية الأولى والأخيرة تبقى على عاتق ‏الناس الذين عليهم تحمّل مسؤولياتهم، وإنقاذ أنفسهم‎.‎

ليست هناك تعليقات